فاعلية استخدام استراتيجية(K.W.L) في تدريس مقرر طرق التدريس علي تنمية التحصيل المعرفي لدي الطالبات المعلمات بجامعة القصيم، وتحسين اتجاهاتهن نحوه

لميــاء شعبــان أحمـد أبوزيد
2019 Journal of Education  
‫استخدمت‬ ‫الم‬ ‫لممجموعتيف‬ ‫التجريبي‬ ‫التصميـ‬ ‫وكاف‬ ‫تجريبية،‬ ‫مجموعة‬ ‫إحداىما‬ ‫ستقمتيف،‬ ‫عددىا‬ ( 32 ‫ضابطة،‬ ‫مجموعة‬ ‫األخرى‬ ‫و‬ ) ‫وعددىا(‬ 32 ‫المجموعتيف،‬ ‫تكافؤ‬ ‫مف‬ ‫التأكد‬ ‫وتـ‬ ،) ‫كما‬ ‫تـ‬ ‫تصميـ‬ ‫المقرر‬ ‫موضوعات‬ ‫بعض‬ ‫ات‬ ‫لخطو‬ ‫وفقا‬ ‫اتيجية‬ ‫استر‬ (K.W.L) . ‫بإعداد‬ ‫الباحثة‬ ‫قامت‬ ‫البحث‬ ‫أسئمة‬ ‫عف‬ ‫ولإلجابة‬ ‫ال‬ ‫اد‬ ‫مو‬ ‫التعميمية‬ ‫ات‬ ‫أدو‬ ‫و‬ ‫ال‬ ‫قيا‬ ‫س‬ ، ‫وتمثمت‬ ‫التعميمية‬ ‫اد‬ ‫المو‬ ‫يمي:‬ ‫فيما‬ ‫المعممة‬ ‫دليؿ‬ ( -‫ك‬ ‫أما‬ ‫الطالبة)،‬
more » ... ب‬ ‫القياس‬ ‫ات‬ ‫أدو‬ ‫ف‬ ‫كانت‬ ( ‫معرفي‬ ‫اختبار‬ -‫المقرر)،‬ ‫نحو‬ ‫االتجاه‬ ‫مقياس‬ ‫وثبا‬ ‫صدؽ‬ ‫مف‬ ‫التحقؽ‬ ‫وتـ‬ ‫ت‬ ‫ال‬ ‫اد‬ ‫مو‬ ‫التعميمية‬ ‫ات‬ ‫أدو‬ ‫و‬ ‫القياس‬ ، ‫كما‬ ‫تدريس‬ ‫تـ‬ ‫تدريس‬ ‫طرؽ‬ ‫مقرر‬ ‫موضوعات‬ ‫خاصة‬ ( 1 ) ‫لم‬ ‫مجموعة‬ ‫التجريبية‬ ‫اتيجية‬ ‫باستر‬ (K.W.L) ، ‫نفس‬ ‫الضابطة‬ ‫المجموعة‬ ‫درست‬ ‫حيف‬ ‫في‬ ‫الموضوعات‬ ‫ات‬ ‫أدو‬ ‫تطبيؽ‬ ‫وتـ‬ ‫التقميدية،‬ ‫بالطريقة‬ ‫القياس‬ ‫وجود‬ ‫إلي‬ ‫النتائج‬ ‫أشارت‬ ‫و‬ ‫المجموعتيف،‬ ‫عمي‬ ( ‫داللة‬ ‫مستوي‬ ‫عند‬ ‫إحصائية‬ ‫داللة‬ ‫ذات‬ ‫فروؽ‬ ,0,5 ‫لدرجات‬ ‫الحسابية‬ ‫المتوسطات‬ ‫بيف‬ ) ‫طال‬ ‫المجموعتيف‬ ‫بات‬ ( ‫الضابطة‬ ‫و‬ ‫التجريبية‬ ) ‫في‬ ‫نحو‬ ‫االتجاه‬ ‫ومقياس‬ ‫المعرفي،‬ ‫األختبار‬ ‫وذلؾ‬ ‫المقرر،‬ ، ‫التجريبية‬ ‫المجموعة‬ ‫لصالح‬ ‫بمغت(‬ ‫موجبة‬ ‫ارتباطيو‬ ‫عالقة‬ ‫وجدت‬ ‫كما‬ ,089 ) ‫متوسط‬ ‫وبيف‬ ‫المعرفي‬ ‫التحصيؿ‬ ‫اختبار‬ ‫في‬ ‫الطالبات‬ ‫درجات‬ ‫متوسط‬ ‫بيف‬ ‫إ‬ ‫عمي‬ ‫جاباتيف‬ ‫المقرر‬ ‫نحو‬ ‫االتجاه‬ ‫مقياس‬ ‫و‬ ، ‫النتائج‬ ‫ضوء‬ ‫في‬ ‫التوصيات.‬ ‫و‬ ‫المقترحات‬ ‫بعض‬ ‫البحث‬ ‫قدَّـ‬ The summary: This current study is aimed to investigate the effectiveness of using the (K.W.L) strategy in teaching methods to develop the cognitive achievement of the female students in Qassim University and to improve their attitudes towards it. To achieve this study, the sample was selected randomly from the female students at the Department of Fashion Design, The Study was applied on two independent groups, one experimental group (32) and the other control group (32) and the equivalence of the two groups were determined. The contents of the textbooks were analyzed by the description of the course (K.W.L) strategy. ( ‫الحيمة،‬ 2,17 ‫،ص‬ 51 ) ‫ىي‬ ‫ا‬ ‫أخير‬ ‫و‬ ‫ال‬ ‫أو‬ ‫ألنيا‬ ‫؛‬ ‫اتو‬ ‫أدو‬ ‫ا‬ ‫المنيج‬ ‫مع‬ ‫خالليا‬ ‫مف‬ ‫سيتعامؿ‬ ‫لتي‬ ، ‫و‬ ‫اىتـ‬ ‫ليذا‬ ‫عدد‬ ‫مف‬ ‫العرب‬ ‫التربوييف‬ ‫مع‬ ‫الو‬ ‫القرف‬ ‫مطمع‬ ‫المعمـ‬ ‫إعداد‬ ‫بقضية‬ ‫العشروف‬ ‫و‬ ‫احد‬ ، ‫منيا:‬ ‫أسباب،‬ ‫لعدة‬ ‫وذلؾ‬ ‫ا‬ ‫و‬ ‫طرؽ‬ ‫ستحداث‬ ‫ا‬ ‫اتيجيات‬ ‫ستر‬ ‫تدريس‬ ‫جديد‬ ‫التخصصات‬ ‫كافة‬ ‫في‬ ‫ة‬ ، ‫و‬ ‫ا‬ ‫وسرعة‬ ‫المعرفة‬ ‫تساع‬ ‫(الخميفة،‬ ‫تطورىا‬ 2,17 ، ‫ص‬ ‫ص‬ 21, -211 ) ، ‫كما‬ ‫كثير‬ ‫أكد‬ ‫منيـ‬ ‫ناجح،‬ ‫معمـ‬ ‫ناجحة‬ ‫تدريس‬ ‫طريقة‬ ‫كؿ‬ ‫اء‬ ‫ور‬ ‫أف‬ ‫مرف‬ ، ‫منفتح‬ ، ‫طرؽ‬ ‫في‬ ‫جديد‬ ‫كؿ‬ ‫عمي‬ ‫ومطمع‬ ‫و‬ ‫التدريس‬ ‫ا‬ ‫اتيجياتو‬ ‫ستر‬ ‫؛‬ ‫لمقرر‬ ‫استو‬ ‫در‬ ‫خالؿ‬ ‫مف‬ ‫إال‬ ‫ذلؾ‬ ‫يتحقؽ‬ ‫ال‬ ‫و‬ ‫ات‬ ‫بكمية‬ ‫التدريس‬ ‫طرؽ‬ ‫اإلعداد‬ . ‫يعد‬ ‫مف‬ ‫التدريس‬ ‫طرؽ‬ ‫مقرر‬ ‫التعميـ‬ ‫بمينة‬ ‫الصمة‬ ‫وطيدة‬ ‫التربوية‬ ‫ات‬ ‫المقرر‬ ، ‫وييدؼ‬ ‫إلي‬ ‫األكاديمية،‬ ‫و‬ ‫المينية‬ ‫لحياتو‬ ‫الطالب/المعمـ‬ ‫إعداد‬ ‫اكسابو‬ ‫و‬ ‫بالمعارؼ،‬ ‫تزويده‬ ‫خالؿ‬ ‫مف‬ ‫ات‬ ‫الميار‬ ‫االتجاىات‬ ‫و‬ ‫تؤىمو‬ ‫التي‬ ‫لممارسة‬ ‫ال‬ ‫مينة‬ ، ‫ليا(‬ ‫اإلخالص‬ ‫و‬ ‫الحريري،‬ 2,1, ‫،ص‬ 29, ) ‫؛‬ ‫اف‬ ‫عمر‬ ( ، 2,1, ‫،ص‬ 212 ) ، ‫كما‬ ‫أف‬ ‫مف‬ ‫التدريس‬ ‫طرؽ‬ ‫العممية‬ ‫في‬ ‫الميمة‬ ‫األركاف‬ ‫التربوية،‬ ‫مف‬ ‫ميما‬ ‫مكونا‬ ‫و‬ ‫مكونات‬ ‫المنيج‬ ‫؛‬ ‫ف‬ ‫ا‬ ‫دور‬ ‫تؤدي‬ ‫أنيا‬ ‫إذ‬ ً ‫اعال‬ ‫في‬ ‫اقؼ‬ ‫المو‬ ‫تييئة‬ ‫التعميمية،‬ ‫الع‬ ‫المادة‬ ‫وتناوؿ‬ ‫م‬ ‫مية‬ ، ‫المعمـ‬ ‫اليستطيع‬ ‫و‬ ‫األىداؼ‬ ‫تحقيؽ‬ ‫في‬ ‫عنيا‬ ‫االستغناء‬ ‫العامة‬ ‫التربوية‬ ‫أ‬ ‫و‬ ‫الخ‬ ‫اصة‬ ‫ويحيي،‬ ‫(تماـ‬ 2,1, ‫،ص‬ 37 ) ، ‫مف‬ ‫أنيا‬ ‫مبالغة‬ ‫دوف‬ ‫القوؿ‬ ‫ويمكف‬ ‫أكثر‬ ‫في‬ ‫المتعمـ‬ ‫و‬ ‫المعمـ‬ ‫دور‬ ‫تحدد‬ ‫ألنيا‬ ‫لألىداؼ؛‬ ‫تحقيقا‬ ‫المنيج‬ ‫مكونات‬ ‫التعميمية‬ ‫العممية‬ ، ‫و‬ ‫األنشطة‬ ‫أيضا‬ ‫و‬ ‫استخداميا‬ ‫اعي‬ ‫ير‬ ‫التي‬ ‫التعميمية‬ ‫الوسائؿ‬ ‫و‬ ‫اتباعيا‬ ‫اجب‬ ‫الو‬ ‫األساليب‬ ‫تحدد‬ ‫القيا‬ ‫ينبغي‬ ‫التي‬ ‫التعميمية‬ ‫بيا‬ ‫ـ‬ ‫فيي‬ ‫لذلؾ‬ ‫؛‬ ‫المنيج‬ ‫ومكونات‬ ‫المعمـ‬ ‫و‬ ‫الطالب‬ ‫بيف‬ ‫الوصؿ‬ ‫ىمزة‬ ‫(عبد‬ ‫الخرب،‬ ‫و‬ ‫الرحمف‬ 2,1, ‫،ص‬ 25 ) .
doi:10.21608/edusohag.2019.37725 fatcat:75hnpcwaenfibezh5moyd6wl7e