الواقع الافتراضي في الاعلان التلفزيوني (دراسة ميدانية لعينة من طلبة كلية الفنون التطبيقية)

رنا مهدي علي, أ.م.د.علاء جاسب عجيل
2019 journal of the college of basic education  
ان التطور التكنولوجي قد فتح افاقاً تقنية متعددة؛ فالاعلانات التلفزيونية بكل انواعها واشكالها دخلت المعترك التكنولوجي، وتأثرت ومازالت تتأثر بعدد ليس بالقليل من هذه التطورات التقنية الرقمية، والتي احدثت نقلة نوعية في الاعلانات التلفزيونية، سواء في الشكل او المضمون، إذ لا تخلو –الاعلانات التلفزيونية- في العصر الحالي من استخدامات التقنية الرقمية، والتي فيها يكون الواقع اكثر جاذبية وتفاعلية ويصل الى حد الابهار وجعل المتلقي يتساءل كيف صنع الاعلان. وان مصطلح الواقع الافتراضي يكاد يكون ثيمة او سمة
more » ... ون ثيمة او سمة القرن الحادي والعشرين، ، ولهذا المصطلح تطبيقات متعددة، فالواقع الافتراضي لا يتجسد بشكل مادي فيزيائي فقط من خلال استخدام الاجهزة او النظارات او القفازات وغير ذلك، وانما يمكن تجسيده في الاعلان التلفزيوني بشكل ذهني حسي. ومن دون شك ان الخيال له حصة وافية في الاعلان التلفزيوني لتكوين الواقع الافتراضي؛ فالخيال عنصر جوهري في الاعمال الفنية وبخاصة الاعلان التلفزيوني، فهو ياخذ مادته من الواقع ويصوغها بشكل مبتكر وجديد وهدفه التأثير في المتلقي وحثه على الاستجابة. إذ ان المصمم وهو يبحث عن كل جديد أو متغير فقد شحذ خياله ولذلك فهو حينما يصمم الشخصيات او الاحداث الغير واقعية فانه يلجأ لجعل الصورة خارجة عن المألوف كلما امكنه ذلك، ليؤكد بناء موضوع الاعلان التلفزيوني خارج الواقع، أي صورة مفترضة للواقع المادي المعاش؛ فهو واقع افتراضي شرط أن تكون الصورة الجديدة خاضعة لمعايير سليمة في البناء البناء الصوري والصوتي مما يجعلها مقبولة لدى المتلقي.
doi:10.35950/cbej.v25i103.4539 fatcat:bz6q7efigfek3axynji4wb7ufe